مقابلة حصرية مع منصة كو كوين (مترجم) | 100 مليون دولار كمنحات!

منصة KuCoin هي شركة كبيرة لتبادل وتداول العملات الرقمية تتيح للمستخدمين شراء الأصول الرقمية وبيعها وتداولها. تسمح المنصة ايضا تداول الهامش، العقود الآجلة وتداول نظير إلى نظير (P2P) بالإضافة إلى خيارات التداول التقليدية. يمكن للمستخدمين أيضا كسب حوافز عن طريق وضع أو إقراض عملتهم الرقمية. تتمتع منصة KuCoin بتكاليف تداول رخيصة بالمقارنة مع بعض منافسيها مما يجعلها بديل رائع للعديد من المستخدمين.

ما هي منصة Kucoin

تم إطلاق المنصة في سبتمبر 2017، يقع مقرها التشغيلي في سيشيل. تم تصميم منصة KuCoin، المعروفة أيضا باسم ” منصة الشعب”، لجميع فئات المستثمرين فهي توفر أكثر من 700 أصل رقمي.

سجلت منصة KuCoin مؤخرا نمواً بنسبة 491٪ في عدد المستخدمين الجدد مقارنة بالعام الماضي في مراجعتها للربع الأول من عام 2022. المثير للاهتمام كون منصة Kucoin تدعم اللغة العربية وتريد التوسع في مناطق العالم ومنها منطقة الشرق الأوسط.

جذبت البورصة ما يقرب من 6 ملايين مستخدم مسجل جديد في الربع الأول من عام 2022، بزيادة قدرها 491٪ على أساس سنوي. احتلت آسيا والشرق الأوسط وإفريقيا وأوروبا المراتب الأولى من حيث نمو المستخدمين. قادت آسيا الإحصائيات حيث ارتفعت تسجيلات المستخدمين بنسبة 1503٪ على أساس سنوي. وارتفعت معدلات نمو منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بنسبة 300% وأوروبا بنسبة 219٪. كما زاد نشاط المستخدمين بشكل كبير في الربع الأول من عام 2022، مع زيادة عدد المستخدمين النشطين بنحو 451٪ على أساس سنوي.

مقابلة منصة KuCoin مع عرب ماركت كاب

عمل جينغ مع منصة Kucoin لأكثر من 3 سنوات حيث شغل منصب كبير المديرين التنفيذيين في قسم التسويق لمنصة Kucoin. عمل جينغ قبل Kucoin في وكالات العلاقات العامة مثل Oglivy وبعض الشركات الأخرى مثل مايكروسوفت، ليزلي وسوني. 

كانت منصة Kucoin هي أول شركة تخص العملات الرقمية ينضم إليها جينغ، حيث كان مندهش كونه عمل لفترة طويلة مع الشركة منذ ان كان لديها 100 شخص موظف، حاليا تحتوي الشركة على 1000 موظف ومازالت تتطور بصورة سريعة.

في مقابلة عرب ماركت كاب مع جينغ، تم مناقشة العديد من الأمور ومن ضمنها المنحة التي تريد منصة Kucoin إطلاقها. تبلغ قيمة المنحة 100 مليون دولار والتي ستكون من نصيب صانعي المحتوى من الفنانيين وغيرهم.

تحدث جينغ أيضا عن خطط منصة Kucoin المستقبلة تجاه مستخدميها سواء في العالم أو في منطقة الشرق الأوسط.