ما هي استراتيجية متوسط تكلفة الدولار (DCA)؟

ما هي استراتيجية متوسط تكلفة الدولار (DCA)؟

عندما يتعلق الأمر بالاستثمار، هناك عدد كبير من الاستراتيجيات بدرجات متفاوتة من المخاطر. إحدى هذه الإستراتيجيات هي حساب متوسط التكلفة بالدولار، والمعروفة أيضاً باسم DCA.

ما هي متوسط تكلفة الدولار (DCA)؟

متوسط تكلفة الدولار (DCA) هو خطة استثمار تساعد المستثمرين على التخلص من القرارات القائمة على العاطفة. حيث تهدف هذه الاستراتجية إلى التخفيف من تأثير تقلب الأسعار من خلال توزيع المشتريات عبر فترات زمنية محددة مسبقاً. بدلاً من استثمار مبلغ لمرة واحدة في فئة الأصول، يختار المستثمر استثمار مبلغ ثابت أسبوعياً أو شهرياً أو كل شهرين. يتم ذلك بغض النظر عن التغيرات في الأسعار.

يمكننا التفكير في متوسط تكلفة الدولار على أنه وسيلة قابلة للتطبيق للاستثمار في سوق متقلب كسوق العملات الرقمية دون الحاجة إلى انتظار أفضل سعر للاستثمار. فالإستراتيجية تميل إلى تسهيل أسعار الشراء الخاصة بالمستثمر على مدار مدة الاستثمار. 

في جوهرها يمكننا اعتبار متوسط تكلفة الدولار استراتيجية استثمار مناسبة للمبتدئين أو الأفراد الذين لا يريدون أن يعتمدوا على التحليل الفني.

ما هي حالات الاستخدام المثالية للـ DCA؟

الهدف هو التمسك بفكرة الاستثمار على المدى الطويل حيث يتم استثمار مبلغ ثابت باستمرار في الأصل. لا يوجد مجال للشك أو الجشع أو الخوف أو الاستثمار المبني على المشاعر المرتبط باستراتيجيات الاستثمار قصير الأجل. ومن الجدير بالذكر أيضاً أن متوسط تكلفة الدولار أكثر فاعلية في السوق الهابطة. في حين أن معظم المستثمرين يخشون الشراء، ويتساءلون دائماً عما إذا كان الوقت مناسباً للاستثمار، فإن خطتك لمتوسط تكلفة الدولار ستزودك بإطار استثمار لشراء الانخفاض.

هل استراتجية DCA مناسبة للاستثمار في العملات الرقمية؟

كما ذكرنا، فإن إستراتيجية استثمار متوسط التكلفة بالدولار مناسبة لأي فئة استثمار متقلبة. ومع ذلك، قد يكون DCA للعملات الرقمية أكثر أهمية. هذا لأن العملات الرقمية هي أكثر الأصول الاستثمارية تقلباً، وليس من السهل التنبؤ باتجاه السوق فيها. ولهذا السبب نوكد على أهمية اعتماد استراتيجية متوسط تكلفة الدولار للاستفادة من انخفاضات السوق.

ومع ذلك، فمن المهم التأكد من عدم تعرضك لخسائر كبيرة خلال دورة صعود. لاحظ أن استراتيجية استثمار DCA تكون أكثر فاعلية عندما تشهد أسعار الأصول الرقمية انخفاضاً. وبالتالي ننصح دوماً بتطبيق هذه الاستراتجية في الأسواق المنخفضة والمتوسطة والتريث في الأسواق المرتفعة.