منصة BitOasis توقع اتفاقية مع ماستركارد لبطاقات العملات الرقمية

منصة BitOasis توقع اتفاقية مع ماستركارد لبطاقات العملات الرقمية

منصة BitOasis، هي منصة مختصّة بالعملات الرقمية تصّب تركيزها واهتمامها على منطقة الشرق الأوسط، ومقرّها الإمارات العربية المتحدة. أعلنت المنصّة مؤخّرًا عن توقيع اتفاقية مع ماستركارد (MA.N) لإطلاق بطاقات دفع مرتبطة بالعملات الرقمية.

منصة BitOasis وبطاقات العملات الرقمية

ستسمح بطاقات العملات الرقمية لعملاء منصة BitOasis في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بإجراء عمليات شراء في نقاط البيع أو عبر الإنترنت، وبالتالي ستضيف حماية للمستهلك مثل أحكام تسوية المنازعات واسترداد الأموال وهو أمر غير موجود اليوم عند الدفع بأصل رقمي.

قالت ماستركارد في بيان: “في الوقت الحالي، تعتبر مدفوعات العملة الرقمية وعمليات صرف النقود مرهقة، حيث لا تقبل الغالبية العظمى مثل هذه المدفوعات بشكل مباشر. ستعالج الشراكة نقاط الضعف هذه وستزيد من وعي العملاء واعتماد العملات الرقمية في المنطقة”.

ذكر تقرير سابق لمنصة Chainalysis أنّ منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا هي المنطقة الأسرع نموًا في تبنّي العملة الرقمية في العالم، حيث قفز حجم العملات الرقمية التي تم تلقّيها هناك بنسبة 48٪ في النصف الأول من عام 2022.

بدورها، تطمح الإمارات العربية المتحدة إلى أن تصبح مركزًا عالميًا للعملات الرقمية، كما تهدف إلى تطوير تنظيم الأصول الرقمية لجذب أشكال جديدة من الأعمال، وذلك نتيجة احتدام المنافسة الاقتصادية في منطقة الخليج العربي، لا سيما مع المملكة العربية السعودية. يُذكر أنّ مدينة دبي كانت قد اعتمدت في مارس أول قانونًا خاصًّا بها للسيطرة على قطاع الأصول الافتراضية، بالإضافة إلى إنشائها مؤسسة VARA بهدف تنظيم القطاع.

لكن السؤال هو: هل فعلًا ستجد منصّة BitOasis حلولًا واقعية لمشاكل الدفع عن طريق هذه البطاقات؟ أم ستكون مجرّد اتفاقية لمواكبة نمو قطاع العملات الرقمية؟