هاردفورك عملة BNB

هاردفورك عملة BNB الجديد: تعرّف على أهم المعلومات

قريبًا، هاردفورك عملة BNB الجديد سيبصر النور، حيث سيتم تحديث الشبكة الخاصة بعملة BNB والمدعوّة بـ شبكة باينانس الذكية (Binance Smart Chain). يهدف تحديث هاردفورك عملة BNB إلى تعديلات مهمة، من شأنها تخفيف بنية الشبكة بين Beacon Chain و Smart Chain. من خلال هذا التحديث، سيتم إعادة تمكين وظائف الشبكات المختلفة وتوفير الحماية اللازمة، وذلك نتيجة الثغرة الأخيرة التي تعرضت لها شبكة باينانس.

ماهو هاردفورك عملة BNB الجديد؟

هاردفورك عملة BNB هو عبارة عن ترقية تهدف إلى تحسين شبكة البلوكتشين، و يمثل اصدار احدث من شبكة البلوكتشين. بعد الهاردفورك، يتم تشغيل نسختين من الشبكة بشكل منفصل، لذا يتوجب على الشبكة التوقف والعمل من جديد للتحديث.

 بهذه الطريقة، يتم إنشاء هاردفورك على شبكات البلوكتشين حيث يستمر مسار واحد في اتباع مجموعة القواعد الحالية، بينما يتبع المسار الثاني مجموعة جديدة.

وفقًا لإعلان الشبكة على منصة Github، ستخضع شبكة BNB الذكية لتحديث جديد يسمّى موران (Moran)، وذلك يوم 12 أكتوبر صباحاً بالتوقيت العالمي. كما وصفته الشركة، موران هو عبارة عن “تصحيح عاجل ومؤقت” للشبكة. يُعنى هذا التصحيح بتخفيف الشبكة من بنية المنصة بين Beacon Chain و Smart Chain، حيثُ يهدف إلى إعادة تمكين البنية التحتية للبلوكتشين الخاص بالشبكة، وهو أيضًا إصدار هاردفورك من testnet و mainnet.

كما ستشمل تعديلات شبكة موران حلًا للثغرة الأمنية في “the iavl hash check”، حيث سيتضمّن الهاردفورك ايضاً كتلة جديدة لفحص تسلسل العقود. تنص مقالة Github الخاصة بالهاردفورك على أنه سيكون هناك المزيد من اقتراحات تطوير الشبكة كذلك.

ما تأثير الهاردفورك؟ وما علاقته باختراق شبكة باينانس؟

بطبيعة الحال، لن يؤثر هاردفورك عملة BNB على المستخدمين العاديين، لكن سيتعيّن على مشغلي العُقَد اتباع بعض الخطوات اللازمة للتحديث. تتمثّل الخطوة الرئيسية بإيقاف العُقدة الفعلية، إن كانت قيد التشغيل، واستبدالها من جديد.

يُذكر أنّ إحدى نقاط الضعف في الشبكة كانت سببًا في إيقافها عن العمل يوم 6 أكتوبر، حيث استحوذ المخترقون على 100 مليون دولار من العملات الرقمية، بالإضافة إلى تفاصيل أخرى تجدونها في خبر كامل على منصتنا عرب ماركت كاب. كما تجدر الإشارة إلى أنّ هذا التحديث ما هو إلّا رد فعل من قِبَل شبكة باينانس على نقاط الضعف التي تم الكشف عنها خلال الاختراق الأخير، والذي كلّف المنصة أكثر من 100 مليون دولار!

و يبقى السؤال المطروح: إلى أي مدى سيُمكّن هاردفورك عملة BNB الجديد منصة باينانس من حماية شبكتها، خصوصاً مع الهجمات المتكرّرة على شبكات البلوكتشين بشكل عام؟