البيتكوين والأسهم: لماذا تنخفض البيتكوين مع ارتفاع الأسهم؟

البيتكوين والأسهم: لماذا تنخفض البيتكوين مع ارتفاع الأسهم؟

لطالما كان ارتباط البيتكوين والأسهم وثيقاً منذ عدة سنوات، فعند ارتفاع الأسهم نرى ارتفاعًا سريعًا للبيتكوين، لكن اليوم نشهد تطوّراتٍ مغايرة وغير مسبوقة. حظيت أسواق الأسهم بيوم رائع، حيث ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي حوالي 0.7٪، وارتفع مؤشرا S&P 500 وناسداك بنسبة 1.08٪ و0.71٪ على التوالي، كما قدّمت الشركات الكبيرة تقارير أرباح جيدة لهذا الاسبوع. في المقابل، تشهد أسواق العملات الرقمية انخفاضًا لعملة البيتكوين بنسبة أكثر من 1.5%. فما هو سبب هذا الانخفاض؟ وهل يجب التخوّف منه؟

أخبار البيتكوين والأسهم

على الرغم من ارتفاع سوق الأسهم، يوجد سببٌ بارز وحقيقي أثّر على البيتكوين سلبًا وأدّى إلى انخفاضها الأخير، وهو نقل الأصول من منصّات العملات الرقمية الكبيرة. وفقاً لتقرير منصة التحليل على الشبكة “CryptoQuant“، تم نقل 48 ألف عملة بيتكوين من منصة العملات الرقمية Coinbase Pro.

كان نقل هذه المنصة هو الأعلى بين منصات العملات الرقمية منذ أزمة يونيو، وثاني أكبر عملية نقل في تاريخ البيتكوين على الإطلاق. عمليات النقل الخارجة عن المنصة تشير إلى أنّ المستثمرين يسحبون عملاتهم الرقمية من المنصات.

وفقاً لمارتن ريجترشوت، المحلّل في منصّة التحليل على الشبكة CryptoQuant، فقد بلغ حجم العملة الرقمية المتداولة يوم الثلاثاء حوالي 940 مليون دولار. كما تم تقسيم المعاملات جزئياً إلى دفعات مكوّنة من 122 بيتكوين، وهو نمط مشابه تكرّر لعدة مرات خلال موجة الصعود لعام 2021.

في حين أنّ البيتكوين والأسهم قد انخفض ارتباطهما من أعلى مستوى له على الإطلاق الشهر الماضي، إلا أنه لا يزال عند مستويات قياسية، مع تأثّر السعر بشكل أساسي بمحفزات الاقتصاد الكلي مثل تقارير البيانات الاقتصادية الهامة وسياسات البنك المركزي. 

في الحقيقة، يُمكن أن تكون عملية فك ارتباط البيتكوين بالأسهم أمرًا إيجابيًا من ناحية، وسلبيًا من ناحيةٍ أخرى. إنّ فكّ الارتباط يعني أنّ البيتكوين ستكون عملة مستقلة بذاتها، ما يعني تحقيق الهدف الأساسي لإنشائها والمتمثّل في مبدأ “اللامركزية” و”حفظ القيمة”. في المقابل، سيؤدي فك الارتباط إلى أحداثٍ وتقلّباتٍ غير متوقّعة كالتي حصلت هذا الأسبوع، وذلك عندما انخفضت البيتكوين في نفس الوقت الذي يشهد فيه سوق الأسهم والاقتصاد العالمي ارتفاعًا ملوحظًا.

يُعتقَد أنّ هذا الانخفاض جاء كردِّ فعل نتيجة لعمليات النقل الشديدة في منصّات العملات الرقمية وتخوّف المستثمرين، وغالبًا لن يستمّر هذا الانخفاض لفترةٍ طويلة، بل سيعود السعر ليرتد عند مستوى معين ويواصل ارتفاعه من جديد.

صرّحت كلارا ميدلي، رئيسة قسم الأبحاث في منصة كايكو (kaiko)، وقالت: “لم تقم البيتكوين بأي تغييرات كبيرة منذ أوائل يونيو، مع تقلّب الأسعار بين نطاق ضيق بشكل متزايد. لكن بالنظر إلى الأسعار المنخفضة الحالية لعملة البيتكوين، ظلّ حجم السوق مستقرًا إلى حدٍّ معقول منذ أعلى مستوى لها على الإطلاق في العام الماضي.”

مع علاقة البيتكوين والأسهم العَتيقة، هل تعتقد أنّ هذا الكسر سيستمر لتصبح البيتكوين مستقلة بذاتها؟ أم سيكون هناك ارتداد في سوق العملة للارتفاع من جديد؟

إخلاء مسؤولية

تنوّه عرب ماركت كاب مُتابعيها الأعزّاء إلى أنّ المحتوى المعروض والمعلومات الواردة فيه هي لغاية المعرفة والتثقّف فقط، ولا تُعبّر بالضرورة عن آراء المنصّة، ولا تُعّد توصيات خاصّة بالسوق. لذا، يتوّجب دائمًا القيام ببحث مكثّف واطّلاع واسع، مع ضرورة الحصول على مشورة مهنية قبل البدء بأول خطوة استثمارية في أيٍّ من المجالات المتاحة.