تطبيقات لربح المال

تطبيقات لربح المال عن طريق تقنية “تحرك واكسب”

في الفترة الأخيرة، ظهرت الكثير من التطبيقات التي تعتمد على تقنية “تحرّك واكسب” وازدادت شهرتها سريعًا كتطبيقات لربح المال. فما هي تقنية “تحرّك واكسب“؟ وما هو مستقبلها؟ وهل يمكن الاعتماد عليها كوسيلة لكسب المال؟ هذا ما سنناقشه معكم في هذا المقال.

شرح مفهوم تقنية “تحرّك واكسب”

شرح مفهوم تقنية "تحرّك واكسب"
شرح مفهوم تقنية “تحرّك واكسب”

تقنية “تحرّك واكسب”، أو كما تعرف اختصاراً بـ M2E، هي عبارة عن نوع جديد من تطبيقات الـ Web3 التي تقوم على مبدأ تقديم المكافآت لمستخدميها، لقاء ممارستهم للتمارين الرياضية والمشي. وفي سبيل تتبعها للتمارين الرياضية التي يمارسها المستخدمين بدّقة، تستخدم هذه التطبيقات كل من تقنيات الـ GPS، الـ NFT، البلوكتشين والـ DeFi. تتميز تقنية “تحرّك واكسب” عن غيرها من تطبيقات الـ Web3 في استنادها إلى مفهوم محوريّ في حياتنا مثل الريّاضة والحركة، وإمكانية تحويله إلى نشاط مُدر للدخل.

ما آلية عمل تقنية “تحرّك واكسب”؟

ما آلية عمل تقنية "تحرّك واكسب"؟
آلية عمل تقنية “تحرّك واكسب”

تجمع تقنية “تحرّك واكسب” بين كل من مفهومي الـ NFT والـ GameFi، مع تقنية الـ GPS. تقوم تقنية الـ GPS المتوافرة على الهواتف المحمولة للمستخدمين أو أجهزة التتبع الأخرى بتسجيل بيانات تحركات المستخدمين على البلوكتشين ومن ثم تتم عملية الدفع عن طريق العملات الرقمية أو قطع الـ NFT التابعة للمشروع. يمكن استبدال العملات الرقمية التي يتم منحها بخدمات أخرى يوفرها التطبيق أو تداولها على منصات العملات الرقمية.

ربح المال عن طريق تقنية “تحرّك واكسب”

ربح المال عن طريق تقنية "تحرّك واكسب"
ربح المال عن طريق تقنية “تحرّك واكسب”

تكافئ معظم تطبيقات “تحرّك واكسب” المستخدمين عند ممارسة التمارين الرياضية أو المشي، لكن هناك طرق أخرى لكسب العملات الرقمية من هذه المشاريع، وهي: سكّ الـ NFT، التخزين والتداول على منصات تداول العملات الرقمية.

تطبيقات لربح المال عن طريق تقنية “تحرّك واكسب”

أولاً: تطبيق STEPN

طبيقات لربح المال عن طريق تقنية “تحرك واكسب”
تطبيق STEPN

مشروع STEPN هو تطبيق للهواتف المحمولة قائم على شبكة سولانا، يُمكّن هذا التطبيق المستخدمين من كسب المال مقابل ممارستهم للمشي أو الركض لفترة زمنية محددة. للبدء باستخدام التطبيق، سيحتاج المستخدمون إلى شراء الـ NFT الخاص بالمشروع والشبيه بشكل الحذاء الرياضي، حيث تتراوح أسعار الـ NFT ما بين الأربعمئة دولار والمئة ألف دولار. يعتمد مشروع STEPN على عملتين رقميتين أساسيتين وهما GMT وGST، يتم استخدامهما للحوكمة وتسهيل المدفوعات (3,2).

الجدير بالذكر أنّ مشروع STEPN هوأحد أفضل مشاريع تحرك واكسب التي شهدت نمواً سريعاً في الفترة الأخيرة، والوحيد الحائز على هاكاثون سولانا.

ثانياً: تطبيق Genopets

طبيقات لربح المال عن طريق تقنية “تحرك واكسب”
تطبيق Genopets

يجمع تطبيق Genopets بين مفهومي “تحرّك واكسب” و”العبْ واكسبْ” معًا، إذ تقوم فكرة التطبيق على مكافأة المستخدمين لقاء ممارستهم للرياضة وعنايتهم بحيواناتهم الأليفة المصمّمة على شكل NFT.

تقوم اللعبة على كلٍّ من:

  • عملة GENE: رمز الحوكمة الخاص باللعبة.
  • عملة KI: لتوزيع المكافآت وعمليات الشراء داخل اللعبة.

ما يميز تطبيق Genopets عن غيره من تطبيقات “تحرّك واكسب” هو عدم حاجته إلى الاستثمار المسبق، ممّا يسمح للمستخدمين بربح المال من التطبيق من دون أي استثمار يذكر (2).

ثالثاً: تطبيق Sweatcoin

طبيقات لربح المال عن طريق تقنية “تحرك واكسب”
تطبيق Sweatcoin

من أكثر تطبيقات “تحرّك واكسب” التي اكتسبت شهرة واسعة في الفترة الأخيرة هو تطبيق Sweatcoin، والذي يُعّد واحدًا من أفضل التطبيقات لربح المال، فهو تطبيق مجاني يكافئ المستخدمين لقاء خطواتهم اليومية بعملته المدعوّة بـ SWEAT. يمكن استبدال عملة SWEAT بمنتجات يوفرها الموقع لمستخدميه أو التبرع بها للجمعيات الخيرية. وقد أعلنت الشركة مؤخراً عن تاريخ طرح العملة والمقرّر في 12 سبتمبر لعام 2022.

تجدر الإشارة إلى اختلاف المنتجات التي يمكن شراؤها باستخدام عملة SWEAT وذلك باختلاف المنطقة الجغرافية، حيثُ تتميّز كل منطقة بمجموعة متنوعة من المنتجات التي يمكن الاختيار فيما بينها.

ما مستقبل تقنية “تحرّك واكسب”؟

مستقبل تقنية "تحرّك واكسب"
مستقبل تقنية “تحرّك واكسب”

على الرغم من الشهرة التي اكتسبتها هذه التقنية في الفترة الأخيرة، إلا أنها ما زالت في بداية رحلتها وتحتاج للكثير من التطوير لتصبح من تطبيقات ربح المال الفعّالة. لكن بالنسبة لنمط الحياة الذي نشهده حالياً، تعتبر هذه التقنية مثالية للمستخدمين الراغبين بالاهتمام بصحتهم ولياقتهم الجسدية.

وكما هو الحال مع تقنية “اللعب من أجل الكسب“، فإن التحدي الكبير الذي تواجهه مشاريع “تحرّك واكسب” هو الاستدامة. لذلك، تسعى المشاريع دوماً للنمو والتقدّم، من خلال إيجاد طرق جديدة للحفاظ على مستخدميها الحاليين وجذب المستخدمين الجدد.