استراتيجيات تداول مهمة للمبتدئين

استراتيجيات تداول مهمة للمبتدئين

لا يخفى على أحد أن العملات الرقمية هي أصول عالية المخاطر، غالباً ما يؤدي الاستثمار بها بدون خطة مسبقة إلى خسارة رأس مال المستثمر. وبينما يتفق معظم المحللين على عدم وجود استراتيجية تداول مثالية، إلا أن اتباع عدة استراتيجيات سويةً يعتبر من أفضل الممارسات التي يجب على جميع المتداولين وخصيصاً المبتدئين منهم اتباعها.

استراتيجيات تداول مهمة للمبتدئين

استراتيجية متوسط تكلفة الدولار DCA

استراتيجية متوسط تكلفة الدولار هي من أنجح الاستراتيجيات الاستثمارية التي يمكنك اتباعها في هذا المجال وبالخصوص عند استخدامها على المدى الطويل. تتميز هذه الاستراتيجية ببساطتها إذ تقوم على فكرة سهلة جداً فبدل أن تقوم بالاستثمار على دفعة واحدة أو في عملة رقمية واحدة، تمكنك هذه الاستراتيجية من استثمار مبالغ صغيرة في عدة عملات رقمية في أوقات محددة تقوم أنت باختيارها (كل أسبوع، كل أسبوعين، كل شهر).

يساعد الشراء على فترات منتظمة على مدى فترة طويلة من الوقت من تقليل تأثير تقلبات السوق، وبالتالي يحصل المستثمر على أرباح من استثماره أكثر من الأرباح التي كان من الممكن أن يجنيها عند الاستثمار دفعة واحدة.

من الأسباب التي تجعل هذه العملية سهلة للمبتدئين هي إمكانية أتمتة العملية بكاملها من خلال بوتات التداول، مثل CryptoHopper Coinrule و3Commas. مما يعني أن  كل ما عليك القيام به هو إيداع المبلغ الذي ترغب بالاستثمار به، اختيار العملات الرقمية التي ترغب بالاستثمار بها وإيكال باقي العملية للبوتات.

إذا اخترت تنفيذ إستراتيجية الـ DCA يدوياً أي شراء العملة الرقمية بنفسك في أوقات محددة. يمكنك تحسين نتائجك الإجمالية عن طريق إضافة قاعدة بسيطة واحدة: فقط قم بشراء أصل معين على فترات محددة عندما تكون الأسعار في المنطقة الحمراء. هذا يعني عندما يكون سعر الأصل أقل مما كان عليه قبل 24 ساعة.

استراتيجية الصليب الذهبي (Golden cross/death cross)

استراتيجية الصليب الذهبي هي استراتيجية تداول تقوم على استخدام المتوسطين المتحركين، والمتوسط المتحرك هو مؤشر الرسم البياني الذي يوضح سعر الأصل خلال فترة زمنية محددة.

في هذه الاستراتيجية نقوم بالبحث عن تقاطعات بين MA 50 و MA 200 (المتوسط المتحرك لـ 50 يوم والمتوسط المتحرك لـ 200 يوم) عبر الأطر الزمنية الطويلة على الرسوم البيانية اليومية والأسبوعية. 

بشكل مشابه لاستراتيجية الـ DCA تعتبر استراتيجية الصليب الذهبي استراتيجية طويلة الأمد تعطي أفضل نتائج لديها للاستثمارات التي تفوق 18 شهر.

هناك نوعين من التقاطع التي يجب عليك البحث عنهم:

  • Convergance (الصليب الذهبي): عندما يتقاطع المتوسط المتحرك 50 فوق المتوسط المتحرك 200
  • Divergence (صليب الموت): عندما يعبر 50 MA تحت 200 MA

يشير الـ Convergance (التقارب) إلى أن الإقبال الذي نشهده حالياً يفوق الإقبال الذي سنشهده على المدى الطويل، وهي إشارة شراء. يحدث هذا عندما يعود المشترون إلى السوق رافعين معهم الأسعار للأعلى.

على عكس ذلك يشير الـ Divergence على أن الإقبال قصير الأمد منخفض مقارنةً بالإقبال طويل الأمد، وهو إشارة بيع. تنشأ الـ Divergence عندما يقرر عدد كبير من المتداولين الخروج من السوق وبيع أصولهم الرقمية.

لاختيار هذه المؤشرات، ستحتاج إلى تسجيل الدخول إلى حساب أداة الرسوم البيانية عبر الإنترنت، تُظهر الصورة أدناه حساب TradingView وتغيير الإطار الزمني (السهم الأحمر) إما يومياً أو أسبوعياً (المربع الأحمر) والنقر فوق زر المؤشرات (السهم الأزرق) وابحث عن “المتوسطات المتحركة”. انقر مرتين لإضافة متوسطين متحركين.

TradingView BTC/USD chart

ستحتاج بعد ذلك إلى تغيير إعدادات المتوسط المتحرك بالنقر فوق رمز الترس لكل متوسط متحرك (في الزاوية اليسرى العلوية) وتغيير Length (الطول) إلى “50” و “200” على التوالي. يمكنك أيضاً النقر فوق Style (النمط) وتغيير الألوان حتى تتمكن من التمييز بين الخطين.

TradingView BTC/USD chart

تجدر الإشارة إلى أن استراتيجية التداول هذه فعالة في السوق شديد التقلب (عندما ترتفع الأسعار أو تنخفض بشكل حاد). لكن عندما يتحرك السوق بشكل جانبي، قد يعطي المؤشر إشارات بيع وشراء متعددة بسبب تقارب خطي المتوسط المتحرك وتباعدهما بشكل متكرر.

وفي النهاية نكرر أن استراتيجية التداول تعطي نتائج أفضل على المدى الطويل (لـ 18 شهراً على الأقل) ومن الممكن استخدامها مع مؤشرات أخرى للحصول على أفضل النتائج.