جوانب تميز الكريبتو عن الاقتصاد التقليدي

جوانب تميز الكريبتو عن الاقتصاد التقليدي

يمكن للمستثمرين المعتادين على الأسواق المالية التقليدية أن يجدوا صعوبة في استخدام طرق مألوفة للتحليل المالي لتقييم العملات المشفرة. على سبيل المثال، قد ينظر المستثمر التقليدي إلى أساسيات السهم أو الضمان ليقرر ما إذا كان ينبغي الاستثمار به. لكن ما يوقنه الكثير من المحللين الماليين أن سوق الكريبتو مختلف تماماً عن الأسواق المالية التقليدية، فما القواعد الذي يجب عليهم الاعتماد عليها؟

الرموز Tokenomics

تعتبر الـ Tokenomics طريقة شائعة وهامة لتحليل مشاريع العملات الرقمية. فالـ Tokenomics هو نظام الحوافز والرياضيات الذي يحكم مشروع الكريبتو. فكما يعلم الجميع، الـ Tokenomics الذي يحتوي على خطة سليمة لسبب شراء الأشخاص للعملات والاحتفاظ بها بمرور الوقت لديه فرصة جيدة للنجاح، في حين أن المشروع الذي يحتوي على خطة ضعيفة محكوم عليه بالفشل. فوفقاً للمحللين، يعد فهم الرموز المميزة للمشروع أمر هام جداً لاتخاذ قرار حكيم.

يُعد توزيع الرموز جزء كبير من الـ Tokenomics وهذا يعني فهم من يحمل الرموز وكيفية توزيعها. شيء آخر يجب مراعاته هو ما إذا كان العرض محدود أو غير محدود، وكيف تدخل الرموز المميزة الجديدة إلى النظام البيئي. على سبيل المثال، تحد عملة البيتكوين من المعروض عند 21 مليون قطعة؛ تدخل العملات الرقمية الجديدة إلى النظام البيئي من خلال إثبات العمل، في حين أن Cardano ADA عبارة عن بلوكتشين لإثبات الحصة مع أقصى عرض يصل إلى 45 مليار.

تشمل الأشياء الأخرى التي يجب مراعاتها ما يلي: 

هل يتم حرق الرموز المميزة أو إزالتها من البلوكتشين؟

هل هو رمز تضخمي أم انكماش؟

يمكن أن تعطي هذه الجوانب للمستثمرين دلالات على إذا ما كانت هذه العملة مناسبة للاستثمار والنمو المتوقع للعملة الرقمية. على سبيل المثال، إذا كان الرمز المميز تضخمياً للغاية، فقد يشير ذلك إلى المستثمر بأن القيمة المستقبلية للرمز المميز سيتم الطعن فيها.

هناك العديد من العوامل الأخرى التي تدخل في فهم الرموز الكاملة للمشروع. من أجل العثور على الرموز المميزة وغيرها من المعلومات المهمة، سيشير المحللون عادةً إلى الورقة البيضاء الخاصة بالمشروع.

الورقة البيضاء White Paper

من أجل فهم النطاق الكامل للعملة الرقمية، تعد قراءة الورقة البيضاء مكاناً أساسياً للبدء.

الأوراق البيضاء هي وثائق خاصة بمشروع الكريبتو. يتم نشرها من قبل منشئ (منشئي) العملة أو الرمز قبل بدء المشروع. وهي وثيقة تحدد الغرض من المشروع، إحصاءات المشروع، الصيغ الموجودة في رمز المشروع ورموز المشروع.

من خلال قراءة الورقة البيضاء، سيكون لدى المستثمرين فهم واضح لأهداف ورغبات المطورين. سوف يفهمون السوق الذي تتنافس فيه العملة والخطط المستقبلية للمشروع. يمكنهم بعد ذلك استخدام هذه المعلومات للبدء في صياغة أطروحة استثمارية حول المشروع. إذا كنت لا تستطيع فهم «لماذا» أو هدف المشروع بعد قراءة الكتاب الأبيض، فهذه علامة سيئة. بالإطلاع على ورقة البيتكوين البيضاء نستطيع تحديد بوضوح المشكلة التي تحاول حلها وكيف ستحقق هذا الهدف.

الكتاب الأبيض هو أيضاً مكان للتحقق من خلفيات المؤسسين. فمثلاً لا ننصحك باستثمار عملة رقمية تحتوي ورقتها البيضاء على أخطاء إملائية، أقسام مسروقة، ووعود بعوائد تبدو جيدة جداً لدرجة يصعب تصديقها.

أسواق الأربع وعشرين ساعة

في التمويل التقليدي، الأسواق لديها ساعات عمل. سوق الأسهم الأمريكية مفتوح من الساعة 9:30 صباحاً حتى 4:00 مساءً، من الاثنين إلى الجمعة. الأسواق مغلقة في أيام العطلات الرئيسية وعطلات نهاية الأسبوع. في الأسواق المتقلبة بشكل خاص، قد ينتبه المستثمرون إلى التداول بعد ساعات العمل وهناك مشتقات يتم تداولها خارج ساعات السوق، ولكن يحدث كل حجم التداول تقريباً خلال نافذة التداول النهارية الرئيسية.

من ناحية أخرى، لا تغلق أسواق الكريبتو أبداً. يحتاج المستثمرون في الولايات المتحدة إلى فهم أن التداول في الأسواق الأوروبية والآسيوية سيحرك سعر الأصول الرقمية بين عشية وضحاها، وقد تتسبب الأحداث في أجزاء أخرى من العالم في تحرك سعر العملة الرقمية في أي وقت من اليوم. لهذا السبب، قد تتسبب بعض أحداث الاقتصاد الكلي في البلدان الأجنبية في تقلبات أسعار العملات الرقمية في الأسواق المحلية. يجب على المستثمرين فهم الطبيعة 24/7 لهذه الأسواق ولديهم خطة لمواجهة هذه التحديات، لأنها تختلف اختلافاً كبيراً عن الأسواق التقليدية.