إليك 5 أفكار للبدء بـ مشروع ربح يومي من العملات الرقمية

إليك 5 أفكار للبدء بـ مشروع ربح يومي من العملات الرقمية

ربما يعتقد الكثيرون أن الربح في مجال العملات الرقمية يقتصر فقط على التداول والاستثمار على المدى الطويل، لكن عالم الكريبتو أوسع من ذلك بكثير. في هذا المقال، نقدّم لك خمس طرق لتحقيق ربح يومي من العملات الرقمية.

خمس أفكار لـ “مشروع ربح يومي” من العملات الرقمية

إن كنت ترغب في إنشاء مشروع ربح يومي، فالعملات الرقمية هي واحدة من أفضل المجالات التي يمكنك البدء بها. لذا، سنقوم بطرح عدّة أفكار مع نبذة بسيطة عن كلٍّ منها، قد تساعدك في تحديد أهدافك الاستثمارية بصورة صحيحة. تشمل هذه الأفكار ما يأتي:

أولاً: التعدين السحابي (Cloud Mining)

التعدين السحابي كـ مشروع ربح يومي
التعدين السحابي

يشير التعدين السحابي إلى قدرة المستخدمين على تعدين العملات الرقمية دون الحاجة لامتلاكهم أجهزة تعدين خاصّة بهم، ففيه يقوم مُزوّد الخدمة بإعداد أجهزة التعدين وصيانتها بهدف تأجير قوة الحوسبة للمستخدمين الراغبين بالقيام بالتعدين السحابي.

لا يختلف التعدين السحابي عن التعدين التقليدي من حيث آلية العمل؛ حيثُ تتم عملية التعدين عن طريق التحقق من المعاملات وإضافة كتل جديدة إلى البلوكتشين. باختصار، يقوم التعدين السحابي بالآلية نفسها ولكن دون الحاجة إلى شراء معدّات التعدين وتحمل عبء صيانتها وتحديثها. لذا، يُعّد التعدين السحابي من أفضل الخيارات وأيسرها لمن يرغب في القيام بمشروع ربح يومي.

مواقع للتعدين السحابي


تقوم العديد من المواقع الإلكترونية بتقديم خدمات التعدين السحابي، ومن أشهر هذه المواقع:

ثانياً: التخزين (Staking)

التخزين كـ مشروع ربح يومي
التخزين

يُشير مصطلح تخزين العملات الرقمية إلى عملية قفل جزء من عملاتك الرقمية لمدة معينة من الزمن، في إطار المساهمة في تشغيل وأمن البلوكتشين، مقابل الحصول على فائدة تقدّر بـ APY (النسبة المئوية للعائد السنوي).

يعمل التخزين على زيادة قيمة العملة الرقمية، وذلك من خلال تقليل الكمّية المعروضة وبالتالي، زيادة ندرتها. كما يتم استخدامه كوسيلة للحوكمة في الشبكات التي تقوم على آلية إجماع إثبات الحصة (PoS).

يتم تقدير نسبة الأرباح التي يتم الحصول عليها من التخزين بالاعتماد على المبلغ الذي يتم تخزينه من العملات الرقمية، بالإضافة إلى طول مدة التخزين. كما يمكن للراغبين في تخزين مبالغ صغيرة الانضمام إلى مجمعات التخزين، لتقليل الحد الأدنى من المبلغ المطلوب تخزينه.

أمثلة على العملات الرقمية التي يمكن تخزينها

من أبرز العملات الرقمية القائمة على آلية إثبات الحصة PoS، التي يمكن تخزينها، هي:

ثالثاً: صنابير العملات الرقمية (Bitcoin Faucets)

صنابير العملات الرقمية
صنابير العملات الرقمية

إن كنت ترغب في القيام بمشروع ربح يومي بلا رأس مال، فصنابير العملات الرقمية هي الحل. يُشير مصطلح صنابير العملات الرقمية إلى المواقع أو التطبيقات الالكترونية التي تكافئ المستخدمين بتقديم البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى، لقاء إتمامهم المهام المحدّدة. تتضمّن المهام التي يتعيّن على المستخدمين القيام بها: 

  • مشاهدة الفيديوهات
  •  حل الاستبيانات
  •  قراءة المقالات
  •  النقر فوق الإعلانات
  •  لعب الألعاب

للاشتراك في هكذا مشروع، يجب التسجيل في الموقع وتقديم المعلومات الأساسية، بالإضافة إلى عنوان المحفظة المراد إرسال المكافآت لها. وبدورها، تقوم المواقع بإنشاء محافظ صغيرة (Micro Wallets) لكلّ مستخدم على موقعها، حيثُ يتّم إرسال المكافآت إلى المحفظة المحدّدة، تلقائياً، بمجرد الوصول إلى الحد الأدنى المطلوب للسحب.

رابعاً: التداول اليومي (Day Trading)

ليك 5 أفكار للبدء بـ مشروع ربح يومي من العملات الرقمية
التداول اليومي

يُعّد التداول اليومي واحدًا من أفضل مشاريع الربح اليومية وأسهلها في مجال العملات الرقمية، وهو مصطلح يعبّرعن عملية شراء العملات الرقمية بغرض المضاربة، ليتم بيعها في اليوم ذاته بعد ارتفاع قيمتها السوقية. يعتمد التداول اليومي على مبدأ الاستفادة من التقلّبات الكثيرة التي يشهدها سوق العملات الرقمية على المدى القصير، الأمر الذي يمكّن المتداولين من تحقيق الكثير من الأرباح.

بالإضافة إلى توفّر المال اللازم للتداول، يجب على المُتداول أن يتحلّى بفهمٍ عميق لأساسيات التحليل الفنّي مع اتباع استراتيجية مناسبة تمكّنه من اتخاذ القرارات الاستثمارية الصحيحة. كما تعّد منصّة التداول عنصرًا مهمًّا في في عملية التداول؛ فمن الضروري اختيار منصّة تداول مناسبة، تتميّز برسومها المنخفضة واحتوائها على مجموعة واسعة من العملات الرقمية.

خامساً: اللعب من أجل الكسب (Play to Earn)

اللعب من أجل الكسب
اللعب من أجل الكسب

لاشك أنّ “اللعب من أجل الكسب” هو مشروع الربح اليومي الأكثر متعةً في هذا المقال؛ حيثُ تشير هذه التقنية التي تُعرَف اختصارًا بـ P2E إلى مجموعة ألعاب تقوم على مبدأ تقديم المكافآت عند إتمام مهام معيّنة، الفوز في معركة أو اجتياز مراحل محدّدة في اللعبة. يتم تقديم المكافآت على شكل أصول في اللعبة تتضمّن عملات رقمية، أراضي افتراضية أو قطع الـ NFTs. بعكس الألعاب التقليدية، تتيح تقنية “اللعب من أجل الكسب” إمكانية نقل الأصول إلى خارج العالم الافتراضي للعبة. من أشهر ألعاب “اللعب من أجل الكسب” نذكر مايلي:

في نهاية المقال، تنصح عرب ماركت كاب قُرّاءها بضرورة الاطّلاع الواسع والبحث الشامل، لفهم مجالات الاستثمار المختلفة والتمكّن من تحديد الأنسب والأصلح بينها. وكما نقول دائمًا:” استثمارك في نفسك ومعرفتك هو أهم استثمار تقوم به على الإطلاق”.