4 نصائح لمضاعفة استثماراتك في العملات الرقمية

4 نصائح لمضاعفة استثماراتك في العملات الرقمية

نما الاستثمار في العملات الرقمية بشكل كبير على مدى السنوات الخمس الماضية. بالنسبة للعديد من المستثمرين الجدد الذين ينضمون إلى السوق، فإن تعلم كيفية تحقيق أقصى استفادة من أصولك الرقمية أمر ضروري لتقليل المخاطر وتعظيم أي عوائد محتملة. فيما يلي أربع نصائح مفيدة للبدء.

أولاً: تنويع المحفظة الاستثمارية

واحدة من أسهل الطرق لتقليل المخاطر، وفي بعض الحالات، المساعدة في تحسين العوائد هي الاستثمار عبر مجموعة من أصول العملات الرقمية المختلفة. يُعرف هذا في عالم تداول العملات الرقمية بالتنويع أو توزيع الأصول. الفكرة من وراء ذلك هي توزيع استثماراتك على متوسط الخسائر إذا تعرض السوق للتراجع.

تتمثل الإستراتيجية الشائعة في تحديد أنواع مختلفة من العملات الرقمية لضمان استفادتك عندما يشهد أحد القطاعات العديدة زيادة. على العكس من ذلك، فإنه ينشر المخاطر أيضاً في حالة حدوث انخفاض في قطاع واحد أو عدة قطاعات.

فيما يلي عدد قليل من الأمثلة على أنواع مختلفة من العملات المشفرة:

وتجدر الإشارة إلى أنه على الرغم من أن التنويع يهدف إلى تقليل المخاطر أو الخسائر، إلا أنه لديه أيضاً إمكانية تقليل عوائدك الاستثمارية.

ثانياً: نسخ التداول (Copy trading)

تداول النسخ، كما يوحي الاسم، هو نوع من تداول الاستثمار حيث تقوم تلقائياً بنسخ تداولات مستثمر محترف. تعد منصات مثل Coinmatics و3Commas أمثلة على المنصات التي تسمح لك بالقيام بذلك.

تلخص طريقة إعداد حساب نسخ تداول بالخطوات التالية:

  • اختر متداولاً ترغب بنسخ أسلوب تداوله بناء على عوامل مثل الأداء السابق وعدد المتابعين ودرجة المخاطر الإجمالية (مدى خطورة الأصول المستثمرة).
  • اربط حسابك بتحركاتهم.
  • عندما يختارون شراء أو بيع أصل رقمي، فإن محفظتك تفعل الشيء نفسه تلقائياً.

تتميز طريقة تداول العملات الرقمية هذه بأنها مؤتمتة بالكامل لا تحتاج منك إلى دراسة السوق وتتبعه بنفسك.

بمجرد أن تستقر على متداول أو عدة متداولين، يمكنك تحديد مقدار محفظتك التي يجب تخصيصها لكل متداول. عادة، هذا في شكل نسبة مئوية من رصيدك. لذلك إذا كان لديك رصيد قدره 1000 دولار لاستثمارها، فيمكنك تخصيص 10٪ من محفظتك لنسخ متداول واحد و 10٪ إلى آخر. هذا مثال آخر على التنويع ويساعد على توزيع أموالك وبناء محفظة متوازنة. بعد الانتهاء من استثماراتك، ستبدأ التداولات تلقائياً. بالطبع، يمكنك دائماً تغيير المتداولين أو إضافة المزيد من الأموال.

 لكن تذكر فقط لأنهم متداولين محترفين لا يعني أنهم دائماً على صواب. لا يمكنك التنبؤ بنجاح المتداول أو التحركات المستقبلية لأصول العملات الرقمية، لذلك من الضروري وضع حد للخسارة. عن طريق أمر تلقائي يوقف تداول نسختك تلقائياً إذا خسرت مبلغ محدد مسبقاً أو انخفضت قيمة الأصل.

ثالثاً: تخزين الـ DeFi

تخزين الـ DeFi هو وسيلة لقفل الأصول الرقمية الخاصة بك في منصات خاصة ومستقلة تُعرف باسم «التطبيقات اللامركزية» من أجل تلقي عائد ربح سنوي.

الـ DeFi أو التمويل اللامركزي هو قطاع من صناعة العملات الرقمية يأخذ الخدمات المالية التقليدية مثل القروض والتأمين ويضعها في البلوكتشين. الفرق الرئيسي هو أن التطبيقات المالية اللامركزية التي تعمل بها هذه الخدمات لا تخضع للرقابة أو الصيانة من قبل أي شركة واحدة. بدلاً من ذلك، تتم إدارتها بالكامل من قبل مجتمعات المستخدمين الخاصة بهم ومن خلال التنفيذ التلقائي لبرامج الكمبيوتر المعروفة باسم «العقود الذكية».

يعد تخزين الـ DeFi طريقة رائعة لتحقيق عائد سنوي على الأصول المودعة لديك إذا كنت تخطط فقط لشراء العملات الرقمية والاحتفاظ بها. العملية مشابهة في طبيعتها لإيداع الأموال في حساب مصرفي التوفير باستثناء بدلاً من كسب فائدة أقل من 1٪، يمكنك عادةً كسب ما بين 5٪-25٪ وفي بعض الحالات أعلى.

مع ذلك، تجدر الإشارة إلى أنه لا يمكن رهن جميع العملات الرقمية. يمكن العثور على قائمة كاملة بأصول الرهان المدعومة هنا. هناك أيضًا بعض المخاطر الأخرى التي يجب إدراكها عند التعامل مع منصات DeFi. وتشمل هذه التحذيرات ما يلي:

  • منصات الـ DeFi غير منظمة. هذا يعني أنه لا توجد حماية للمستهلك في حالة فقدان رأس مالك من السرقة أو الاحتيال.
  • لا يتم تدقيق رمز الكمبيوتر الخاص بعدد من منصات الـ DeFi من قبل طرف ثالث للتأكد من عدم وجود أي أخطاء أو عيوب قابلة للاستغلال. هذا يترك المنصات عرضة للاختراق. ففي عام 2021، سُرق بالفعل 361 مليون دولار من تطبيقات الـ DeFi.

رابعاً: فهم مصطلح التحوط من المخاطر

التحوط هو نوع من استراتيجيات الاستثمار التي تهدف إلى تقليل المخاطر والخسائر المحتملة المتكبدة أثناء تحركات الأسعار المعاكسة في السوق. يتضمن وضع خطة تداول أولية في الاتجاه الذي تتوقع أن يذهب إليه السوق ثم وضع صفقة ثانية في الاتجاه المعاكس. الفكرة هنا هي، إذا كان السوق يتعارض معك، فإن الخطة الاحتياطية الثانية التي وضعتها ستكون في حالة ربح وتعوض خسائر خطتك الأولى.

سوق العملات الرقمية يشتهر بكونه شديد التقلب. هذا يعني أن سعر العملات الرقمية يمكن أن يتغير بشكل كبير خلال فترة زمنية محددة مما يجعل من الصعب للغاية معرفة الاتجاه الذي سيتجه إليه السوق في أي لحظة، أي أن هناك احتمال كبير أن أصول العملات الرقمية التي تستثمر فيها لن تسير دائماً بالطريقة المخطط لها.

ولا ننسى أن سوق الكريبتو ينمو باستمرار، مما يوفر فرصة كبيرة لتعظيم استثماراتك. هذه الاستراتيجيات هي مجرد عدد قليل من الطرق لزيادة أرباحك بنجاح ومنحك أكبر إمكانات لتحقيق عائد مرتفع على الاستثمار بناءً على مستوى المخاطر التي ترغب في تحملها. لكن من المهم أيضاً تذكر القاعدة الذهبية للاستثمار: استثمر دائماً في ما يمكنك تحمل خسارته.